كيفية اداء الصلوات الخمس طريقة صلاة ال

كيفية اداء الصلوات الخمس طريقة صلاة ال. والنبي صلى الله عليه وسلم قال : ( صلوا كما رأيتموني أصلي) ، وقد كان النبي صلى الله عليه وسلم يجهر في صلاة الفجر والركعتين الأوليين من صلاة المغرب والعشاء ، ويسر فيما عداهما.

طريقة الصلاة الصحيحة بالصور , صور عن كيفية الصلاة الصحيحة
طريقة الصلاة الصحيحة بالصور , صور عن كيفية الصلاة الصحيحة from rmze.cc

ومن النصوص الدالة على الجهر : فُرِض على المسلمين أداء خمس صلواتٍ في اليوم والليلة ولكل صلاة منهم ميعاد محدد وكلهم وقتهم يتحدد بغروب الشمس او مطلعها وهم كالاتي: ( فسبحان الله حين تمسون ) صلاة المغرب والعشاء ، ( وحين تصبحون ) صلاة الفجر ، ( وعشياً ) العصر ،.

وضع كف اليد الأيمن على كف اليد.

أما مواقيتها فصلاة الفجر عند وقت الفجر، والظهر بعد الظهر مباشرة، والعصر في فترة ما بعد الظهر،. أما عن طريقة الصلاة فإن المسلم يبدأ بنية بقلبه للصلاة التي يريد ان يقوم بها ولا يتلفظ بالنية لان ذلك من البدع ويقول : ( فسبحان الله حين تمسون ) صلاة المغرب والعشاء ، ( وحين تصبحون ) صلاة الفجر ، ( وعشياً ) العصر ،.

يؤمن المسلمون أن أداء الصلوات الخمس تمثل إحدى أركان الإسلام الخمس.

منذ أن يصير ظل كل شيء مثله إلى أن تغيب الشمس. يجب تأدية كل صلاة في موعد محدد من اليوم وتُؤدى صلاة الفجر في الفجر. الله أكبر رافعاً يدية إلى أعلى منكبيه أو إلى أذنية كما فعل رسول الله صلى الله عليه وسلم ويقول دعاء الاستفتاح مثل ” سبحانك اللهم وبحمدك وتبارك اسمك وتعالى.

البدء بالتكبير (الله أكبر) مع وضع اليد مفرودة ومتوازية مع الأذن.

صلاة الظُّهر أربع ركعاتٍ لا جهر بالقراءة فيها، ويجلس المُصلّي فيها جلستين للتشهّد في كلِّ ركعتين. تستغرق الصلاة ما بين 5 إلى 10 دقائق من البداية حتى النهاية. على المصلي استحضار نية الصلاة التي ينوي صلاتها، ثم يكبر تكبيرة الإحرام بقوله:الله أكبر، ويسن أثناء تكبيرة الإحرام أن يرفع يديه حذو منكبيه بحيث تحاذي أطراف أصابعه أعلى أذنيه، وإبهاماه شحمتي أذنيه، وراحتاه منكبيه، (وقيل غير ذلك في كيفية الرفع).

أما عن طريقة الصلاة فإن المسلم يبدأ بنية بقلبه للصلاة التي يريد ان يقوم بها ولا يتلفظ بالنية لان ذلك من البدع ويقول :

لكل صلاة وقت معلوم تُؤدى فيه إلا لعذر شرعي فتُقضى. للرجل من السرة إلى الركبة، والمرأة كامل جسدها ماعدا وجهها وكفيها. ثم التوجه الي القبله وتكبيرة الاحرام برفع اليدين وقراة سورة الفاتحه وما تيسر من القران والركوع ب سبحان ربي العظيم والاستقامه بعد الركوع ب سمع الله لمن حمدة ثم السجود ب سبحان ربي الاعلي.

الصلاة هي الركن الثاني من أركان الإسلام الخمسة بعد الشّهادتين، وأول ما يُسأَل عنه العبد يوم القيامة، فإن صَلُحَتْ أفلح ونجى، وإن فسدت خاب وخسر، فالصّلاة عماد الدين، وآخر وصايا رسول الله صلى الله عليه وسلم.

الوقوف على سجادة الصلاة في إتجاه القبلة، وبدء الخشوع مع نية الصلاة داخل الإنسان وليس بصوت عالي. قبل البدء في الصلاة ، من المهم أن تنوي الصلاة. ( صلوا كما رأيتموني أصلي) ، وقد كان النبي صلى الله عليه وسلم يجهر في صلاة الفجر والركعتين الأوليين من صلاة المغرب والعشاء ، ويسر فيما عداهما.

أضف تعليق